محطة متكاملة لإنجاز المعاملات

في ظل النمو العمراني وتسارع وتيرة المشروعات الاستثمارية، كان لزاماً على وزارة الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني، أن تواكب هذا الحراك، بإجراءات ميسرة أمام المستثمرين توفر لهم مناخاً مؤاتيا لإطلاق مشروعاتهم على أرض مملكة البحرين.

ومن هذا المنطلق، جاءت فكرة المحطة الواحدة لإنجاز المعاملات حيث أوكلت هذه المهام إلى المركز البلدي الشامل، الذي يجسد الشراكة المتينة بين الجهات الرسمية ذات العلاقة، سعياً لدعم توجهات الحكومة الموقرة بدعم الاستثمار وجذب رؤوس الأموال في مشروعات استثمارية تعود بالنفع على مملكة البحرين، والدفع بعجلة الاقتصاد، وبما يصب في دعم رؤية مملكة البحرين 2030.

ومنذ انطلاقته استطاع المركز البلدي الشامل أن يحقق منجزات متتالية وحاز على مراكز عربية ودولية متقدمة في سرعة إنجاز المعاملات وسهولة الإجراءات، في الوقت الذي يواصل جهوده نحو مزيد من التطوير من أجل استقطاب المزيد من الاستثمارات المحلية والأجنبية، ضماناً لترسيخ مكانة مملكة البحرين لتكون من الدول الجاذبة للاستثمارات على المستويين الإقليمي والدولي.

د.نبيل محمد أبو الفتح
سعادة وكيل الوزارة لشئون البلديات