تفاصيل الخبر

الجودر وبوهزاع يتفقدان مشروع مدينة شرق الحد الإسكانية

08-04-2019
قام مدير عام بلدية المحرق المهندس إبراهيم يوسف الجودر والوكيل المساعد لمشاريع الإسكان بوزارة الإسكان المهندس سامي عبدالله بوهزاع بزيارة تفقدية إلى مدينة شرق الحد الإسكانية وذلك للاطلاع على المساحات والحدائق التابعة للمشروع الإسكاني. وخلال الزيارة، أكد المهندس الجودر أن البلدية تسعى من خلال الشراكة مع وزارة الإسكان لتقديم خدماتها بالشكل الذي يلبي طموحات المواطنين، منوهاً أن مشروع شرق الحد الإسكاني من المشاريع الاستراتيجية الرائدة التي من المؤمل أن توفر فيه المساحات الخضراء والحدائق. وأشار إلى أن البلدية أعدت خطة متكاملة لاستلام مهمة متابعة وصيانة الحدائق ومناطق الالعاب في مدينة شرق الحد، وذلك بالتنسيق مع وزارة الإسكان، كما أن البلديه قد بدأت بأعمال النظافة في الاحياء التي تم الانتهاء منها في مدينة شرق الحد، من خلال توفير حاويات القمامة وآليات وعمال النظافه وأوضح المهندس الجودر أن البلدية ستسخر كافة امكانياتها وجهودها في العمل على توفير أفضل الخدمات البلدية لمدينة شرق الحد، مشيداً بمستوى التعاون والتنسيق التكاملي بين بلدية المحرق ووزارة الإسكان. إلى ذلك، قدم الوكيل المساعد بوزارة الإسكان شرحاً عن مكونات مشروع مدينة شرق الحد حيث يقام المشروع على مساحة كبيرة تقدر بـ242 هكتار، وتبلغ طاقته الإجمالية من الوحدات السكنية 4537 وحدة سكنية، بواقع 2827 وحدة سكنية و1212 شقة تمليك و498 قسيمة سكنية، وتستوعب المدينة بعد اكتمال نسب الإنجاز بها حوالي 30 ألف نسمة. وقال المهندس بوهزاع أن المشروع يحتوي 4 حدائق عامة و35 كيلو متراً من المتنزهات البحرية، و19 منطقة ألعاب أطفال، و37 كيلومتراً مناطق مظللة، بالإضافة إلى 3.8 كيلومتراً من المماشي ومسارات الدراجات الهوائية. وأشار المهندس بوهزاع بمستوى التعاون والتنسيق مع بلدية المحرق، والذي اسهم بشكل مباشر في تنفيذ مراحل المشروع وفق الجدول المعد له.

          الجودر وبوهزاع يتفقدان مشروع مدينة شرق الحد الإسكانية