تفاصيل الفعالية

في إطار حملتها التوعوية لتعزيز الثقافة البيئية في المدارس أمانة العاصمة .. اختتمت حملتها للمرحلة الابتدائية واليوم انطلاق فعاليات التوعية للمرحلتين الإعدادية والثانوية

12-03-2015
أمانة العاصمة ? العاصمة... اختتمت أمانة العاصمة الخميس الماضي ( 5 مارس 2014م ) حملتها التوعوية لمدارس المرحلة الابتدائية التي تمت في إطار الاحتفال السنوي بأسبوع الشجرة الذي تنظمه أمانة العاصمة بالتنسيق مع وزارة التربية والتعليم بهدف تعزيز الثقافة البيئية في المدارس وتعريف الطلاب بأهمية التشجير ودوره في الحفاظ على التوازن البيئي وتجميل المدينة. وخلال ذلك أكد مدير عام أمانة العاصمة المهندس محمد بن أحمد آل خليفة على استمرار الحملة التوعية التي انطلقت تحت شعار "من زرع حصد" في مدارس العاصمة، مشيرا إلى استكمال كافة الاستعدادات لإطلاق المرحلة الثانية من الحملة والتي ستشمل المرحلتين الإعدادية والثانوية بمشاركة 200 طالب من مدرسة السلمانية الإعدادية للبنين ومدرسة أحمد العمران الثانوية للبنين. وأوضح المهندس محمد بن أحمد "أن الحملة اختتمت برامجها التوعوية والثقافية الموجهة لطلاب المرحلة الابتدائية بتنفيذ سلسلة من البرامج البيئية المتعلقة بالتشجير، والحفاظ على الحدائق العامة ومرافقها"، مشيرا إلى أن الأمانة نفذت فعاليتين الأولى في مدرسة النبيه صالح الابتدائية للبنات والثانية في مدرسة البلاد القديم الابتدائية للبنات بمشاركة أكثر من 300 طالبة". وأضاف المدير العام قائلا "تميز أسبوع الشجرة لهذا العام بتعدد الفعاليات والبرامج وتنوع الأنشطة التوعوية، حيث استخدمت فيها وسائل مختلفة كالمحاضرات والمسابقات الثقافية بالإضافة إلى ورش عمل تطبيقية داخل المدارس لتعليم الطلبة كيفية غرس الشتائل والورود والمزروعات المثمرة، كما تم توزيع بعض الكتيبات والمطويات التوعوية التي تحث على العناية بالشجرة والاهتمام بها وتبرز فوائدها على الجانب الصحي والبيئي والجمالي". مشيرا إلى أن "أمانة العاصمة تمكنت منذ انطلاق الحملة في المدارس من غرس نحو (120) شجيرة متنوعة و (1000) زهرة موسمية مختلفة الألوان بمشاركة طلاب وطالبات المدارس، ولفت إلى أن ذلك في إطار تشجيع تنمية الرقعة الخضراء واستدامتها في حدائق مدارس العاصمة ولزيادة الاهتمام بالتشجير، منوها بدور وزارة التربية والتعليم في تسهيل عملية التواصل مع المدارس وتمكين أمانة العاصمة من تقديم خدماتها التوعوية والتثقيفية للطلاب، مؤكدا بأن ذلك يأتي في إطار التنسيق بين المؤسسات الحكومية لتقديم خدمات متكاملة لمختلف فئات المجتمع". من جانبها أثنت الأستاذة ميترا محمد مديرة مدرسة البلاد القديم الابتدائية للبنات على الأنشطة والبرامج الثقافية والترفيهية التي تضمنتها الحملة مؤكدة على ضرورة استمرار التعاون بين المدرسة والأمانة لتحقيق الرسالة المراد توصيلها للطالبات، وأردفت قائلة " إن تنمية العلاقة بين الأمانة والمدرسة أصبح من الضروريات، لافتة إلى التفاعل والحماس الكبير الذي أبدته الطالبات المشاركات". وفي ختام الفعالية كرَّم المدير العام إدارة المدرسة على مشاركتها، كما كرَّم الفائزات في المسابقات المختلفة، وتم توزيع الهدايا التذكارية والكتيبات التوعوية على جميع طالبات المدرسة.

ركن المحاضرة التوعوية عن أهمية الشجرة أثناء غرس الشتايل والورود