تفاصيل الخبر

بلدية المنطقة الجنوبية تبدأ استعداداتها لموسم التخييم

01-11-2009
تحت شعار "المحافظة على نظافة البر وسلامة المخيمين/ مع بدء موسم التخييم وجرياً على عادتها السنوية تستقبل بلدية المنطقة الجنوبية هذا الموسم من خلال تعزيز كافة الإجراءات المتعلقة بالخدمات المقدمة من قبل البلدية وذلك بتكثيف حملات النظافة والقيام بحملات توعية حرصاً على تهيئة الجو الملائم للمواطنين المخيمين خلال هذا الموسم. ومن جانبه أكد المهندس الشيخ محمد بن أحمد بن سلطان آل خليفة مدير عام بلدية المنطقة الجنوبية أنه بدعم وتوجيه من محافظ المحافظة الجنوبية رئيس اللجنة العليا للتخييم سمو الشيخ عبد الله بن حمد آل خليفة فإن البلدية تحرص على تقديم أفضل الخدمات لجمهور المخيمين خلال هذا الموسم مع تكثيف حملات التنظيف وتجميع المخلفات في الحاويات المخصصة لذلك والموزعة في مختلف مناطق التخييم ، بصورة دائمة، وقد خصصت فريق عمل من مفتشين متفرغين من قسم متابعة خدمات النظافة للإشراف على هذا الأمر. وأفاد المدير العام أنه في الموسم الماضي تمت إزالة كميات من المخلفات تقدّر بحوالي (600) شحنة بالتعاون مع عدد من الشركات الوطنية كشركة بابكو وشركة بنوكو وشركة الخليج لصناعة البتر وكيماويات حيث ثم جمع المخلفات ونقلها إلى منطقة التجميع في البر بعد انتهاء الموسم بإشراف من البلدية ومن ثم نقلها إلى مدفن عسكر. وحرصا من البلدية على سلامة المواطنين يقوم قسم التفتيش والمتابعة بإزالة المخالفات التي يقوم بها بعض المخيمين مثل البناء الثابت بالإسمنت والطابوق والتسوير وعمليات تجريف الأراضي وتجميع الإطارات المستعملة والأخشاب وإقامة الحظائر إلى جانب ممارسة الأنشطة غير المرخصة وذلك بالطرق الإدارية اللازمة. وتقوم البلدية بدور أساسي وفعّال بالتعاون مع الجهات المختصة كونها عضو في اللجنة العليا للتخييم ولديها مكتب في مركز خدمات المخيمين بالترخيص للأنشطة التجارية المختلفة، ومنها الترخيص للأكشاك والألعاب الترفيهية وتأجير السيارات الصغيرة وتأجير الخيام ومستلزمات التخييم، حيث تم التنسيق مع الاخوه في اللجنة العليا لتنظيم موسم التخييم بشأن توزيع الأنشطة في مواقع مختلفة من البر مثل مدخل منطقة الصخير و منطقة العمر. كما تقوم البلدية بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية ممثلة بالمحافظة الجنوبية والدفاع المدني والحرس الوطني والإدارة العامة لأمن المنطقة الجنوبية والإدارة العامة للمرور وغيرها من الجهات ذات العلاقة بالتأكد من ابتعاد المخيمين عن أنابيب النفط والغاز والكابلات الكهربائية والشوارع الرئيسية والفرعية للحفاظ على سلامة المخيمين. وفي الجانب التوعوي، ستقوم البلدية بحملة لتوزيع أكياس حفظ المخلفات بأنواعها على المخيمين ومرتادي البر وأصحاب السيارات إلى جانب توزيع المطبوعات المختلفة مثل المطويات التثقيفية ضمن حملتها تحت شعار " المحافظة على نظافة البر وسلامة المخيمين ".إذ أن البلدية حريصة على تنسيق وتنظيم مثل هذه الحملات سنوياً مع المحافظة الجنوبية من أجل توعية المخيمين بأهمية الحفاظ على النظافة العامة وتجميع المخلفات في الحاويات المخصصة لها حتى يسهل نقلها. وسيتم تركيب عدد من اللوحات الإرشادية في مواقع مختلفة في منطقة الصخير القريبة من المداخل الرئيسية وفي المواقع الترفيهية والتي يكثر فيها المخيمون وتشتمل هذه اللوحات على عبارات التوعية والإرشاد بأهمية المحافظة على النظافة العامة وعدم قطع النباتات البرية حفاظاً على البيئة الطبيعية وضرورة الابتعاد عن المنشآت النفطية وغيرها. وقامت البلدية بالتعاون والتنسيق مع وزارة الصحة ممثلة في إدارة العلاقات العامة والدولية بتجهيز 8 آلاف نشرة وملصق توعوي توضح أهمية أخذ الحيطة والحذر من مرض إنفلونزا الخنازير خلال موسم التخييم. وتمنى المدير العام على الاخوه المخيمين ضرورة المحافظة على نظافة البر وعدم رمي المخلفات في الأماكن غير المخصصة لها حتى ينعم الجميع بموسم تخييم ممتع ومريح.