تفاصيل الخبر

وكيل شئون البلديات: الانتهاء من المرحلة الاولى من تطوير تقاطع الفاروق في ديسمبر المقبل

19-11-2018
أكد وكيل الوزارة لشئون البلديات بوزارة الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني د. نبيل محمد أبو الفتح عن انتهاء العمل من تشجير المرحلة الاولى من تقاطع الفاروق في المنامة وأنه من المؤمل الانتهاء من أعمال التطوير والتشجير لتقاطع الفاروق في منتصف الشهر المقبل.
جاء ذلك في جولة تفقدية قام بها سعادة الوكيل لتقاطع الفاروق للاطلاع على سير عملية تطوير المنطقة، يرافقه الوكيل المساعد للخدمات البلدية المشتركة م. وائل المبارك ومدير عام أمانة العاصمة المهندسة شوقية حميدان وعدد من المهندسين بالوزارة.
وكشف أبو الفتح عن أن "البلديات" ستعمل على تدريب فنيي البلديات على أحدث التقنيات التي من شأنها الارتقاء بأعمال التشجير والتخضير واستخدام ممارسات حديثة لتقليل استهلاك المياه وخفض النفقات مع المحافظة على الجودة.
وقال أبو الفتح إن هذه المشاريع تندرج في إطار الخطة الشاملة التي تقوم بها الوزارة بمتابعة مستمرة من قبل سعادة وزير الاشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام بن عبدالله خلف، حيث بدأت أعمال التشجير وتجميل في المرحلة الاولى شمالي التقاطع من المنطقة في ابريل من العام الجاري 2018، واستمرت لمدة أربعة شهور، منوها أن المساحة المخصصة لعملية التشجير بلغت نحو 50 ألف متر مربع بعد إضافة ما يقارب من عشرة آلاف متر مربع إضافية، يتم زراعتها بعدد من النخيل والأشجار والزهور الموسمية، مشيرا الى أن البلديات في طور طرح مناقصة جديدة للمرحلة الثانية جنوبي التقاطع عند تقاطع الفاروق بمساحة 13 ألف متر مربع، لتصل المساحة المطورة بعد ذلك الى 63 ألف متر مربع.
وأوضح الوكيل أن "شئون البلديات" وضعت ضمن خطتها الاستراتيجية وبناء على برنامج عمل الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر ومتابعة واهتمام صاحب السمو الملكي ولي العهد النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء، خطة عمل متكاملة لزيادة الرقعة الخضراء ومشروعات التشجير والتجميل في أسفل الجسور والشوارع والتقاطعات والميادين في مختلف مناطق المملكة.
وأشار إلى أن الوزارة وبناء على توجيهات سعادة الوزير قطعت شوطاً كبيراً في تنفيذ خططها في تجميل وتشجير الشوارع العامة في مختلف مناطق البحرين، مؤكدا على أن خطة التشجير والتجميل تأتي بناءً على معطيات المخطط الهيكلي الاستراتيجي لمملكة البحرين، والذي تضمن مجموعة من الاستراتيجيات التنموية ومنها الخاصة بالتشجير والتجميل، مضيفاً أن خطة الوزارة تهدف إلى زيادة الرقعة الخضراء بما يسهم في إبراز الواجهة الحضارية للبلاد، إذ تعمل الوزارة على أن تصب مشروعاتها التجميلية في تحقيق هذه الرؤية.
واوضح " حسب توجيهات سعادة الوزير عصام خلف فقد تم تنفيذ المشروع بخطة استغلال الموارد البشرية من الفنيين الزراعيون واستخدام الإمكانيات المتوفرة لدى قسم انتاج النباتات التجميلية بهدف تقليل التكاليف واستغلال المواد بما يحقق الهدف من الزراعة التجميلية باقل تكلفة"، مضيفا" تم دراسة اختيار انواع من النباتات ومسطحات خضراء ملائمة لمناخ المملكة وتتميز باقل تكاليف صيانة ".
وقال " تبلغ تكلفة المرحلة الاولى من المشروع حوالي 100,000 ألف دينار شامل جميع اعمال التسوية والدفان وتجهيز شبكات الري الرئيسيّة ومحطات المضخات وزراعة المسطحات الخضراء والنخيل وأشجار وشجيرات الزينة.
وينقسم المشروع الى مرحلتين، المرحلة الأولى تقوم به الوزارة ممثلا في قسم النباتات التجميلية التي تختص في تطوير المثلثات والدوائر الشمالية للتقاطع. إذ يقوم القسم بتطوير وزراعة المسطحات الخضراء واشجار الزينة بالإضافة الى تمديدات شبكات الري وتمديدات الانارة التجميلية.

          وكيل شئون البلديات: الانتهاء من المرحلة الاولى من تطوير تقاطع الفاروق في ديسمبر المقبل